أدباء

جوزيف أنطوان الحراق

مواليد زغرتا 9 آذار  1970

تلقى علومه في جميع مراحلها  في مدرسة الفرير كفرياشيت ـ زغرتاـ

ومن ثم في الجامعة اللبنانية طرابلس لكنه ما لبث أن دخل سلك الوظيفة العامة في الملاك الإداري العام لوزارة الداخلية والبلديات.

أحبَّ شعر الفصحى بشكل خاص وأصدر ديوانه الأول بعنوان “ياسمينة العِشق” ـ إصدار مطبعة القارح 2012

هو الآن في طور التحضير لإصدار ديوانٍ شعري جديد.

متأهل من الإعلامية رانيا الشيخا الدويهي ولهما ثلاثة أولاد : أنطوان(14 سنة) جو (13سنة) وماريا جوزيه(10سنوات)

وبالإضافة إلى هواياتٍ أخرى ككرة القدم والطبيعة والمطالعة  خصوصاً في مجالات التاريخ ، لهُ شغف خاص لعالم الرسم ولديه عدة محاولات في هذا المجال، فالرسم بالنسبة إليه كما الشِّعر يُعتَبر متنفَّساً آخَرَ يُدخل الصفاء إلى النفس والروح مما يجعل الإنسان بحالة إتّحاد كُليّ مع الخالق من حيث لا يدري وبأنّ روح الله هي التي تعمَل فيه ..

ـ  عضو سابق في حركة شباب زغرتا الزاوية وفي لجنتها الثقافية

ـ شارك في عدّة ندوات وأمسيات شعرية