For Zgharta

COVERING ZGHARTA ZAWIEH

أخبار

البيت الزغرتاوي كرم الفنان روميو لحود لفنه وزغرتاويته

كرم البيت الزغرتاوي بالتعاون مع بلدية #زغرتا – #اهدن واللقاء الثقافي الفنان روميو لحود لمسيرته الفنية المضيئة ولهويته الزغرتاوية التي كشف عنها مؤخراً .
التكريم في مبنى الكبرى الاثري في اهدن شارك فيه اضافة الى رئيس بلدية زغرتا -.اهدن الدكتور سيزار باسيم رئيس تيار المردة سليمان فرنجية ممثلاً بالزميلة ماريا يمين والسيد انطوان الدويهي ممثلاً شقيقه النائب اسطفان الدويهي والسيدة جيسي فرنجية ممثلة رئيسة جمعية الميدان السيدة ريما سليمان فرنجية .
كما حضر رئيس جمعية تجار زغرتا الزاوية جود صوطو وجمعيات : شموع والاب يوحنا مخلوف ولجنة شموع الامل – منكبر سوا – راعوية المرأة – رابطة البطريرك – روتاري زغرتا الزاوية – جورج يمين الثقافية اضافة الى عدد كبير من الشعراء والادباء والفنانين والمهتمين .
استهلت الاحتفال المحامية ماري تراز القوال فنيانوس التي انطلقت من عشقها للمسرح التي أخذته عن مسرحيين في مهرجانات اهدن ( حمينا ) هما والديها الاديب انطوان القوال ولبيبة غسطين .
وعددت في تقديمها الوجوه الفنية التي برزت وهويتها زغرتاوية قبل أن تضيء على المحتفى به وانجازاته الكبيرة في المسرح والاغنية .
بعد وصلة من الاغنيات والتراتيل التي كتبها ولحنها لحود أدتها السيدة مارينا مخلوف عبد الله بمرافقة موسيقية على الاورغ من الموسيقي أنطوان الدويهي تحدث مدير البيت الزغرتاوي أنطونيو يمين الذي قال ان تكريم لحود في اهدن الذي يشكل مع الكبيرة فيروز والفنان ايلي شويري
ثالثوث آخر عمالقة الوطن ليعرف كل بيت زغرتاوي بزغرتاوية روميو لحود الذي قدم للمسرح وللاغنية المختلفة الالوان بما فيها أغنية الديو رصيداً مهماً وغنيا أثرى اذاننا ومكتباتنا وتراثنا الغنائي .
يمين الذي قال بأنه في الامس أنشد المطرب طوني لحود في افتتاح اهدنيات أغنية كتبها روميو لحود من الامس فلم يتوقف التصفيق وهو ينشد ” طال السهر ” كأنها خلقت اليوم لانها أغنية من الامس لليوم وللغد .
وختم يمين مخاطباً لحود : لك يا ابن زغرتا اولاد عم واقارب وعائلة وكل بيوت زغرتا بيوتك .
بعد ذلك قدم الزميل روبير فرنجية روميو لحود الذي لم يرث السياسة عن والده النائب روفاييل لحود بل خرج من مسرح السياسة ليؤسس ستة مسارح ويقدم أكثر من ثلاثين مسرحية .
اضاف فرنجية بأن روميو لحود عرض مسرحياته على مدارج بعلبك والكازينو ومرات على مسارح عادية ايماناً منه أن المسرح الكبير لا يكبر مسرحية بسيطة فيما مضمون مسرحية ممتاز يجعل خشبة متواضعة مسرحاً كبيراً .
وذكر كيف حين طلب منه مقدمة لكتابه ” غابت الشمس ” عن الشاعر الراحل اسعد السبعلي أرسل له بخط يده صفحة عنوانها : أسعد السبعلي يا معلمنا .
كتب هذه الشهادة زمن شعراء من جيل اليوم يتطاولون على السبعلي بوقاحة ويرسمون عينا فوق الحاجب ويقولون : نحن الاهم .
بعد ذلك ومن خارج البرنامج تحدث رئيس رابطة البطريرك اسطفان الدويهي بطرس وهبة الدويهي الذي روى جذور الفنان روميو لحود انطلاقاً من نزوح جد جدهم عبيد الدويهي الى عمشيت وسرد معلومات عن تاريخ العائلة والبطريرك المكرم اسطفان الدويهي .
وختم معلوماته التاريخية متوجهاً للحود وقائلاً بأن تزامن تكريمه مع عيد المكرم الدويهي ليس صدفة داعياً أياه ليشارك في ورشة العمل لتطويبه ولتبنى كنيسة على أسمه .
ثم قدم لروميو لحود مجموعة كتب عن البطريرك المكرم ومنشورات للرابطة .
بعد ذلك كانت كلمة للمحتفى به قال بأن اهدن بطبيعتها أنعم عليها الخالق بمميزات استثنائية وذكر انطلاقا من مطالعاته بدفاع المردة ايام البيزنطنيين والمماليك عن الارض والانسان .
كما استعاد أول عمل مسرحي قدمه لمهرجانات اهدن مع صباح بطلب من السيدة صونيا فرنجية يومذاك .
لحود الذي شكر البيت الزغرتاوي على التكريم الحار والعاطفي أثنى على صوت مارينا مخلوف و حيا أبن المنطقة الزميل روبير فرنجية الذي هو همزة الوصل الدائمة بين الفن الاصيل واهدن .
في الختام قدم البيت الزغرتاوي لروميو لحود درعه التذكاري وأيقونة البطريرك المكرم اسطفان الدويهي وعباءة من أعمال زغرتا الحرفية .
حفل تكريم روميو لحود انتهى بحفل كوكتيل حيث شرب الجميع نخب فنه وزغرتاويته .