For Zgharta

COVERING ZGHARTA ZAWIEH

أخبار

زاهي وهبي في أمسية عن الحب والحرية في زغرتا

زاهي وهبي

استضاف ملتقى قدموس الثقافي التابع لحركة شباب زغرتا الزاوية الشاعر والاعلامي زاهي وهبي في مركز مؤسسة الخير والانماء في زغرتا، في حضور جمعيات اهلية ومحلية وحشد من المهتمين.

 

بيار الدويهي

بداية، تحدث رئيس حركة شباب زغرتا الزاوية بيار مرقص الدويهي وقال: “على طاولة مطلة على البحر في أحد مقاهي بيروت رد الشاعر زاهي وهبة على دعوتنا بكلمة واحدة: يشرفني. قال لي الشرف أن أكون في زغرتا قارئا لقصائدي قبل أن يسأل كيف وأين ولماذا ومتى. هذا هو الشاعر الراقي والاعلامي المميز الذي عرفناه وتعرفنا اليه اليوم وقد أنار المنطقة قبل اعتلاء المنبر لاسماعنا قصائده للحرية وللحب، ما يعطر أجواء المساء حضور زوجته الوجه التلفزيوني المحبب الاعلامية رابعة الزيات”

واعلن “أن ملتقى قدموس الثقافي أنبثق عن حركة شباب زغرتا – الزاوية ويفتح في نشاطه مساحة تلاقي ثقافية وفكرية في زمن الانحدار الثقافي والفكري والاجتماعي على مستوى المثل والقييم”.

 

 

وتحدث الاعلامي روبير فرنجية قائلاً:

هيدي منها أول مرة بقدم فيها ضيف هالمسا كشاعر وأعلامي.
من معرض الكتاب السنوي بطرابلس بأمسية مزجت شعر الهواة بشعر الاحتراف الى ميكروسكووب أيام ” خليك بالبيت ” وكما في التلفزيون هكذا عبر أثير الاذاعة حين أنتقل من شاشة المستقبل الى شاشة الميادين ببيت القصيد وصولاً الى اليوم بمنطقتي زغرتا مع صاحب بيت القصيد وبيوت القصائد زاهي وهبة .

أي تقديم لضيف ” ملتقى قدموس الثقافي رح يجي عادي وباهت مهما أعتنينا بقماش وحياكة تياب الحكي ودروزناه ع ورق التقدير ودوزناه ع وتر العاطفة.

روبير فرنجية

زاهي وهبة اللي تقاطعت معو بفتح دفاتر الزمن الجميل اللي صفرت وراقها للاستعادة والاستفادة من طاقات نجوم ونجمات تقاعدوا أو أعتزلوا أو أعتكفوا وبعدن حاضرين بالحناجر مهما أبتعدوا عن المنابر .

نجوم مبارح الحلو اللي فتحلن زاهي القلب وبهو الشاشي وكذب مقولة “الجمهور الغفور والغفير عايز كده” . مين معو وكالة حصرية من الجمهور ليكون الناطق الرسمي بأسمو ؟ وكيف زاهي اللي كتب غنيه للكبار والاصوات الاصيلي بيقبل يستسلم لغناني بتنسمع بالاجرين لنترك الدينين لخطابات ” بيت أبو سياسة ” على حد قول الشاعر الصديق هنري زغيب.

كيف ما كتبت عن زاهي وهبة رح تقفز مقابيلي مقدمة الشاعر الكبير سعيد عقل لكتابو : “تتبرج لاجلي” .

كتب سعيد عقل يومذاك شهادة ليست كالشهادات  وأعتبر نبل كتاباتو بالمقالة والقصيدي موروث من والدتو اللي منحت نصوصو كل هالحلا والجمال.

سعيد عقل اللي أعتبر زاهي وهبة قيمة لبنانية بالشعر وبالنثر.

أي مقدمة اليوم لضيف هالمسا ما رح ينافس تقديم رابعة الزيات في ” قهوة سادة ” (في أحوال المقهى البيروتي) وهل المنافسة ستكون عادلة بيننا وبين رابعة بمحبتنا لزاهي أو بعشقنا لاشعارو وقصايدو فحتى لو كنا شركاء في هذا الاعجاب فهي الشريكة.

ورغم ذلك فشريكة زاهي أنتابها شعور الغيري من منافس اخر هوي المقهى اللي شافت فيه الانثى اللي غارت منها وحسدتها على رغبة الشاعر الجامحة واليومية بالتردد عليها.

زاهي وهبة مش أول مرة بزغرتا – الزاوية وسبق أنو أرتشفنا فناجين قهوة المودة على ساحة الميدان قبل أن يصبح في الميادين راصد ومرصود لساحات الفكر والحبر والصوت والصدى.

أهلا بزاهي وهبة بزغرتا الزاوية اللي أنجبت كل ضيعة من ضياعا شاعر وأديب  فجابت سبعل أسعد السبعلي ويوسف روحانا وجابت مزيارة يوسف يونس ويونس الابن وجابت كرمسدة جوزاف طوبيا وجابت راسكيفا يوسف النعيمي   وكفرزينا ألبير حرب وكفردلاقوس غنطوس نكد وتولا مخاييل فرح وأهدن جورج يمين وزغرتا أنطوان القوال وبولس الدويهي والاب مخاييل معوض وكتيرين.

عديت بعض أسماء الشعرا والادبا الي غابوا بالجسد أما شعراء وأدباء اليوم من الاحياء فالقافلة طويلة جدا وقد تكون أطول من مشوارك من بيروت الى زغرتا بزحمة السير اللي هي الليلي بالنسبة لاءلنا زحمة خير.

زاهي وهبة في كتير شعرا بيكتبو حلو وصوتن ما بيسعف . وفي كتير شعرا بيلقوا القصيدي بحمال وما بيعرفوا يكتبوا. أنت من صنف الاقلية المرزوقين والمحظوظين بالكتابة والالقاء عدينا حظ وخلينا نسمع الليلي لانو لسان حال كل حدا منا : أبيع وقتي لمن يشتري الوقت … (بزيد عليها) وأتحرر من كل مواعيد لاصغي الى زاهي وهبة في قصائد للحب والحرية.

 

بدوره تحدث وهبي متذكراً أمسية شعرية قديمة له في أهدن، شاكراً للملتقى حفاوة دعوته وللجمهور الحاضر محبته.
ثم قرأ الاشعار من أكثر من ديوان وأصدار له لاقل من ساعة وتجاوز عنوان اللقاء وقصائد الحب والحرية الى الامومة والمرأة والعشق والغزل والجمهور يطالب بالمزيد.
وفي الختام قدم الدويهي الى وهبي درع الملتقى عربون وفاء وتقدير لاطلالته.